اعترف المدافع الإسباني إيمريك لابورت لاعب فريق مانشستر سيتي الإنجليزي، بعدم شغفه الكبير بكرة القدم.


وقال اللاعب: "أنا لست من محبي كرة القدم، ولست مدمنا عليها، وبكل صراحة لا أحب مشاهدة المباريات".


وواصل: "أحب اللعب فقط لكني لا أحب الأمور المحيطة بكرة القدم".

وأكمل: "اذا سألتوني فأنا لا أعرف حتى من هو المنتخب الذي قد نواجهه في ثمن نهائي كأس العالم".