كشفت صحيفة "كورييري ديللو سبورت" الإيطالية، اليوم الأربعاء، عن خبر مفاجئ، بخصوص اعتذار نادي روما عن مواجهة برشلونة، في مباراة كأس خوان جامبر.


وحسب المعلومات الواردة من الصحيفة، فإن القطري ناصر الخليفي رئيس نادي باريس سان جيرمان الفرنسي، هو من طلب ذلك من نادي روما.


وأشارت إلى أن فكرة الخليفي هي تأديب برشلونة ووضعه في موقف محرج، لأنه واحد من المؤسسين لفكرة "دوري السوبر الأوروبي" التي يرفضها سان جيرمان.


وكان روما قد اعتذر عن المشاركة في المباراة المقررة يوم 6 أغسطس، وقد اعترض برشلونة على ذلك، واعتبر أن الأمر غير مبرر.