فاز برشلونة على مضيفه إلتشي، بهدفين لهدف، في مباراة الجولة الـ 27 من الدوري الإسباني، وأصبح الثالث بشكل مؤقت، بعد أن رفع نقاطه إلى 48، في حين توقف رصيد إلتشي عند 29 نقطة، ويحتل المركز الرابع عشر في جدول الترتيب.


كان برشلونة يحاول الوصول إلى مرمى أصحاب الأرض خلال مجريات الشوط الأول، ولكن بدون اندفاع كبير في المقدمة، وكان إلتشي قريب من أن يخطف هدفا عن طريق لوكاس بويي لكن الكرة مرت من أمامه وخرجت، في حين اقترب برشلونة كثيراً من التسجيل لكن الحارس تصدى لكرة فرانكي دي يونج.
ونجح إلتشي في الدقيقة الـ 44 في تسجيل هدف التقدم، بعد أن وصلت الكرة إلى اللاعب فيديل شافيز على الجهة اليسرى، ليتقدم بها إلى داخل منطقة الجزاء، ويسددها أرضية على يسار الحارس تير شتيجن في مرمى البارسا، وينهي فريقه الشوط الأول بأفضل طريقة ممكنة.


وفي الشوط الثاني دخل برشلونة بعمل أكبر في الهجوم، بدخول فيران توريس كبديل، وتمكن هذا اللاعب بالتحديد من تسجيل هدف التعادل في الدقيقة الـ 60، بعد كرة رفعها ديمبيلي من الجهة اليمنى، وقابلها جوردي ألبا بلمسة واحدة إلى توريس أمام المرمى، ليسجلها بنجاح.


ولكن بعد ذلك بدأ مسلسل من تضييع الفرص عن طريق توريس، الذي كان يتحرك بشكل رائع للغاية، ولكن تألق حارس إلتشي في التصدي لأكثر من كرة، ولم يحالفه التوفيق في كرات أخرى كان يحاول بها.


ونجح الفريق الكاتالوني في تسجيل هدف الانتصار الثمين في الدقيقة الـ 84، بعد أن تحصل البديل ممفيس ديباي على ركلة جزاء، وانبى الهولندي بنفسه لتنفيذها، وسددها ببراعة في أقصى الزاوية اليسرى للمرمى.