تحدث تقرير صحفي، اليوم الأحد، عن أزمة حادثة في الوقت الحالي، بين الاتحاد السنغالي لكرة القدم، ونادي واتفورد الإنجليزي.


ووفقاً للمعلومات الواردة من شبكة (مونتي كارلو) الفرنسية، فإن سبب المشكلة أن واتفورد لا يريد السماح للاعبه السنغالي إسماعيل سار للعب في كأس الأمم الأفريقية.
وأشارت إلى أن الاتحاد السنغالي مصمم على ضم اللاعب، ويقول إنه مستعد لرفع القضية إلى الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا).


ويعتبر سار من أهم اللاعبين في تشكيلة السنغال، ويعول عليه ليقود مع بقية النجوم "أسود التيرانجا" للتتويج باللقب القاري.