بعد الفوز على أوزبكستان .

حقق المنتخب الكوري الجنوبي فوزاً صعباً ومستحقاً بنتيجة 2-0 على حساب منتخب أوزبكستان في إطار ربع نهائي كاس أسيا 2015 

المقامة في إستراليا حالياً , 

في اللقاء الذي أقيم صباح اليوم على ملعب " ميلبورن المستطيل " . 


وبعد هذا الفوز المهم والصعب تأهل المنتخب الكوري الجنوبي إلى المربع الذهبي لبطولة كأس آسيا , وسيقابل المنتخب الكوري في نصف النهائي الفائز من مباراة المنتخب الأيراني ونظيره العراقي غداً الجمعة .


الشوط الأول كان مثيراً من جانب المنتخبين، وشهد إضاعة العديد من الفرص على المرميين، مع أفضلية نسبية للكوريين في امتلاك الكرة في منطقة وسط الملعب , بدأ المنتخب الأوزبكي بشكل قوي وأضاع فرصتين محققتين في الدقيقتين 3 , 16 عن طريق عادل أحمدوف وتورسونوف بسبب عدم التركيز في إنهاء الهجمة بشكل صحيح.


بعد مرور " 25 " بدأ المنتخب الكوري تشكيل خطورة على منتخب أوزباكستان وكاد أن يُسجل عن طريق نام تاي هي لكن تسديدته تمر بجوار القائم، بعدها يُنقذ الحارس نيستروف فرصة مُحققة بعد تسديدة قوية من كيم سونغ من خارج منطقة الجزاء.


وفي الدقيقة " 29  " شهدت تغيير مبكر لمنتخب أوزباكستان بسبب الإصابة بخروج عادل أحمدوف ونزول تيمور كابادزي. , وبعدها سدد باخودير ناسيموف كرة قوية لكنها تمر أعلى العارضة بقليل، وقبل نهاية الشوط كاد سونغ هيونغ أن يُسجل الهدف الأول للكوريين لكنها تخرج بجوار القائم، لينتهي الشوط الأول سلبياً بدون أهداف.


مع بداية الشوط الثاني وفي الدقيقة " 47 "  أهدر سون هيونغ مين هدفاً مُحققاً بعد تسديدة ماكرة من ركلة ثابتة يتألق الحارس الأوزبكي نيستروف ويُبعدها إلى ركنية، بعدها كرة أخرى رأسية من لي جونج خطيرة للغاية ولكن الحارس نيستروف يواصل التميز ويُتصدى للكرة.


وفي الدقيقة " 60 " أرسل نيسموث عرضة إلى رشيدوف المنفرد بالمرمى الكوري، لكن الأخير لا يلحق بالكرة وتخرج لركلة مرمى، بعدها كرة طولية إلى رشيدوف ينفرد بالمرمى الكوري لكن الحارس كيم جين هيون يتألق ويُبعد الكرة الخطيرة.


بينما جائت الدقيقة " 71 " بكرة خطيرة للغاية عن طريق لي كيون هي بعد تلقيه تمريرة طويلة ينفرد بالمرمى الأوزبكي لكنه يُسدد في الشباك من الخارج ويضيع هدف مُحقق للمنتخب الكوري.


فريق أوزبكستان أهدر فرصة لا تضيع عند الدقيقة " 78 " عن طريق توراييف بعد تلقيه تمريرة عرضية رائعة من راشيدوف يُسددها توراييف برأسه بغرابة خارج المرمى ، تليها كرة رأسية من كواك تاي هي تصطدم بزميله هان يونغ وتذهب خارج المرمى.


الدقائق المتبقية من عمر الشوط الثاني شهدت محاولات متبادلة من المنتخبين مع خطورة أكبر لأوزباكستان لكن تضيع كافة الفرص وينتهي الوقت الأصلي بالتعادل السلبي بدون أهداف بين الفريقيين , ويتم اللجوء للوقت الإضافي .


الشوط الأول الإضافي شهد سيطرة كورية على الكرة ووضحت الرغبة القوية في تسجيل هدف التقدم لكن دون خطورة كبيرة على المرمى الأوزبكي مع بسالة خط الدفاع , كثف المنتخب الكوري محاولاته من أجل أفتتاح أول هدف في اللقاء .


وفي الدقيقة " 100  " راوغ راشيدوف ثم يُسدد قوية تذهب أعلى العارضة بقليل، بعدها وفي الدقيقة " 103 " نجح أخيراً المنتخب الكوري من تسجيل هدف التقدم بعد كرة عرضية من الظهير الأيسر الرائع كيم جين سو يُسددها " سون هيونغ مين  " برأسه في الشباك الأوزبكية لتصبح النتيجة 1-0 لكوريا الجنوبية.


في الشوط الثاني حاول المنتخب الأوزبكي تعديل النتيجة، لكنه لم يصنع فرص خطيرة على المرمى، فيما سعى الكوريون لامتصاص الحماس الأوزبكي وإطالة زمن الهجمة الكورية، وسقط أكثر من لاعب كوري بداعي الإصابة بسبب خسونة لاعبي الأوزبكي .


وفي الدقيقة " 119 " أضاف المنتخب الكوري هدف الاطمئنان عن طريق " هيونغ مين  " بعد انطلاقة رائعة من تشا دو ري وعرضية أرضية تصل إلى هيونغ مين يُسددها قوية بيسراه تسكن شباك حارس اوزباكستان لتعلن عن الهدف الثاني وينتهي اللقاء بفوز كوريا الجنوبية بهدفين نظيفين .