ظهر مدرب المنتخب المغربي وليد الركراكي في مؤتمر صحفي، للحديث عن مواجهة الغد ضد كندا، في الجولة الثالثة من دور المجموعات من كأس العالم.


وقال المدرب:"لن نلعب من أجل التعادل وسنقدم 100% من قدراتنا، جميع اللاعبين يرغبون بالمشاركة في هذه المباراة، نحن هنا من أجل التأهل، نريد أن ندخل التاريخ وسنفعل ذلك في مباراة الغد".


وأضاف:" نحترم المنتخب الكندي وسنلعب بنفس الخطة، ستكون مباراة صعبة وسيقدمون كل ما لديهم، الأهم أن حظوظنا بين أيدينا ولن نفكر في أي حسابات أخرى".


وزاد:" أحاول تقديم أفضل ما لدي والمدرب في النهاية ليس ساحراً فاللاعب هو من يستطيع ترجمة الأفكار، تدريب مهنة صعبة ولكنها ممتعة وأحب أن أخدم بلادي من هذه المهنة".


وأتم بنفس السياق:" نصف الشعب المغربي كان يريد اغتيالي بعد خروج بوفال في لقاء بلجيكا، ولكن في النهاية خرجنا فائزين وهذه متعة هذه المهنة".