كشف رئيس نادي ريال مدريد فلورنتينو بيريز، عن الأسباب التي أدت الى العمل على إنشاء ما يسمى دوري السوبر الأوروبي " السوبر ليج ".


وقال بيريز:" علينا الاعتراف أن كرة القدم تعاني من مشكلة، حيث أصبحت تفقد اهتمام الشباب والجميع وهذا واقع مثبت بالأرقام، كما علينا أن نذكر رئيس رابطة الأندية الأوروبية (ناصر الخليفي)، من هو ريال مدريد".


وأضاف:" مع كامل الاحترام للدوريات المحلية، إلا أننا بحاجة لخوض مواجهات بين الفرق الكبيرة بشكل دوري وأسبوعي، ببطولة تجمع أفضل الأندية التي يواجه فيها اللاعبون الأفضل عالمياً".


وزاد:" في الوقت الذي ينخفض به عدد الاشتراكات لمشاهدة المباريات بنسبة تقارب الـ 40%، ترتفع عدد الاشتراكات في نتفلكس وأمازون، كرة القدم بصدد خسارة معركتها في الجانب الترفيهي".


وبين:" انخفض عدد المشتركين من 4 ملايين شخص لـ 2.5 مليون شخص، مقابل تطور كبير في الاشتراكات الأخرى وهذا أمر لا يتوقف عن الحدوث، ويستوجب تدخلاً عاجلاً لإيقاف هذا التدهور".


وواصل:" المداخيل من المباريات التي يجريها اتحاد الكرة الأمريكي يتخطى دوري الأبطال، لهذا أكرر، بأنهم قاموا بعمل جيد للغاية في الولايات المتحدة، وسيء للغاية في أوروبا التي لازالت بالعصر القديم".


وأردف:" نموذج دوري الأبطال الجديد الذي اقترحه اليويفا، لن يؤدي إلا إلى تفاقم المشاكل، إذا كان هذا الاتحاد هو المسؤول عن التنس، فسنرى فقط مباراة نادال ضد فيدرر مرتين أو ثلاث مرات".


وزاد:"ريال مدريد وليفربول، تواجها 9 مرات فقط في 67 عاماً، ما الهدف من حرمان الجماهير من هذه المباريات؟ لن تكون مسابقة السوبر ليغ مغلقة، سيكون هناك 25٪ من المقاعد متاحة للجميع".


واستدرك:" يحتل ريال مدريد المرتبة 13 بين الأندية الرياضية الأكثر قيمة في العالم، كنا في المركز الخامس سابقاً، والآن هناك 3 أندية كرة قدم فقط في هذه التصنيفات. لابد أنهم يفعلون شيئًا جيدًا في الولايات المتحدة بينما هم سيئون للغاية هنا في أوروبا".


وأتم:"كرة القدم بحاجة إلى احترافية وحداثة وشفافية أمام الجميع، ولذلك يجب أن نوقف تدهور كرة القدم، لهذا السبب اتخذنا خطوة تقديم مسابقة جديدة مثل السوبرليج".