عاش النجم البرازيلي رونالدو نزاريو دي ليما وقت مميز للغاية، في يوم عيد ميلاده السادس والأربعون.


وذلك بعد أن ضمن فريق كروزيرو المملوك له الصعود إلى بطولة دوري الدرجة الأولى البرازيلي.


الصعود حدث بعد الفوز الذي حققه الفريق على نظيره فاسكو دي جاما، بثلاثية نظيفة، ضمن دوري الدرجة الثانية.


وأصبح كروزيرو المتواجد في الدرجة الثانية، منذ 3 أعوام، مملوك لرونالدو في العام الماضي.