اعترف نجم ريال مدريد الدولي البرازيلي رودريجو جوس، بأنه شعر بخيبة أمل بسبب عدم مشاركته لدقائق كثيرة في نهائي دوري أبطال أوروبا أمام ليفربول (1-0).


وسجل رودريجو هدفين ضد مانشستر سيتي في إياب نصف النهائي ليقود ريال مدريد نحو الأشواط الإضافية والتي شهدت تسجيل بنزيما هدف التأهل للنهائي من ركلة جزاء.


وقال رودريجو:" النهائي كان صعب بالنسبة لي بسبب ما قدمته في نصف النهائي، كنت متحمس للمشاركة، أنا متأكد من أنني لو لعبت دقائق أكثر كنت سأحرز هدفًا كان لدي هذا الشعور بداخلي".


وأضاف:" قبل نهاية المباراة قلت لأنشيلوتي يجب أن ألعب، يجب أن ألعب، لست متأكدًا من عدد الدقائق التي لعبتها في النهائي، لكنها كانت قليلة جداً (شارك في اللحظات الأخيرة من النهائي) ".


واتم:" قلت لأنشيلوتي ألن ألعب؟ يا رجل، نحن هنا بسببي، صحيح؟ لا بد لي أن ألعب، ضحك المدرب وقال لي: لا تقلق، ستلعب، لكن ما يهم هو اللقب، كتبت التاريخ في نصف النهائي وأنا سعيد جدًا بذلك".