كشف تقرير صحفي يوناني، اليوم الأربعاء، عن فضيحة جديدة للاعب المصري عمرو وردة الذي يلعب لفريق باوك سالونيكا اليوناني.


وحسب شبكة "أون سبورتس"اليونانية فإن وردة تواصل مع ديمي ستاماتيليا وهي صحفية متخصصة في أخبار نادي أولمبياكوس.


وحاول اللاعب إرغامها على إرسال اسمها ورقم بطاقتها من أجل حجز تذكرة إلى مدينة سالونيكا لقضاء يوم معه والعودة في اليوم التالي.


لكن الصحفية رفضت طلب اللاعب المصري رفضا قاطعا حسب ما أشارت الشبكة في تقريرها.


من الجدير بالذكر أن وردة البالغ من العمر 26 عاماً، معروف بسلوكه غير المنضبط، وأشهر قضية كانت فضيحة التحرش بفتاة مصرية، خلال تواجده مع المنتخب المصري في كأس أمم أفريقيا 2019.