كشف الإتحاد الألماني لكرة القدم، عن موقفه بشأن معاقة المتضامنين خلال الجولة الماضية من الدوري الألماني، على واقعة مقتل الأمريكي جورج فلويد ( تفاصيل أكثر ).


وأكد الاتحاد الألماني أنه لن يعاقب اللاعبين الـ4 الذين احتجوا على العنصرية خلال الجولة الماضية من الدوري، على خلفية مقتل فلويد، في مدينة منيابولس بولاية مينيسوتا الأمريكية.


وتضامن مع مقتل فلويد كلاً من نجمي بوروسيا دورتموند أشرف حكيمي وجادون سانشو، بالإضافة الى لاعب مونشنغلادباخ ماركوس تورام، وأيضاً لاعب شالكة ويستون مكيني.


يذكر أن فلويد قُتل بعد أن ركع ضابط شرطة مدينة مينيابوليس في ولاية مينيسوتا الأمريكية، ديريك شوفين على عنق فلويد لمدة أكثر من 7 دقائق، بينما كان فلويد مقيد اليدين على حافة الطريق.