نفت رابطة الدوري الألماني لكرة القدم " البوندسليجا " ماتداول مؤخراً حول الموافقة على إستئناف النشاط الرياضي في البلاد مرة أخرى في مطلع مايو المقبل على أن ينتهي في 30 يونيو.


ووفقاً للمعلومات الواردة من رابطة الدوري الألماني، فإن التقارير التي تشير بأنه تم جدولة إستئناف الدوري في مايو ليست صحيحة، مشيرة بأن إستئناف الموسم يعتمد على تحسن الأوضاع الصحية.


وأضافت رابطة الدوري الألماني أن العامل الحاسم لإستنئاف المباريات هو تقييم الوضع من قبل رجالة الساسة والسلطات، مؤكدة بأن مكافحة تفشي الفيروس يعد أولوية الجميع.


وكانت مجلة " كيكر " قد إدعت إنه تم الإتفاق على إستئناف النشاط في مايو وينتهي في يونيو، على أن تقام المباريات بدون جماهير بشرط موافقة مسؤولي الصحة والسلطات.