قال الأرجنتيني أنخيل دي ماريا، لاعب ريال مدريد الأسبق، وباريس سان جيرمان الحالي، إنه مزق خطابًا أرسله له ريال مدريد قبل نهائي مونديال 2014.


وكان دي ماريا قد تعرض لإصابة في مونديال 2014 والذي جمع النهائي فيه بين الأرجنتين وألمانيا، وخسر منتخب التانجو اللقب لصالح الألمان.


وقال دي ماريا: "كنت أعلم أن ريال مدريد يريد بيعي، وأرسلوا لي خطابًا يطالبونني فيه بعدم لعب النهائي، لم أنظر في الخطاب من الأصل وقمت بتمزيقه فورًا".


واختتم: "تحدثت مع سابيا مدرب المنتخب في ذلك الوقت وقلت له إنني لست بكامل لياقتي، كنت أعلم أنه يحبني ويريد أن ألعب، ولكنه كان يبحث عن الأفضل من أجل الفريق. كنت أود المحاولة ولكنه في الاجتماع قرر في النهاية وضع إنزو بيريز مكاني".