فشل النجم الأرجنتيي، ليونيل ميسي في مساعده فريقه برشلونة للفوز على ريال مدريد أمس في الكلاسيكو، ليهدر الفريق الكاتالوني الصدارة بفارق نقطة عن ريال مدريد الذي انتصر 2-0.


ووفقاً للمعلومات الواردة من صحيفة " آس " الإسبانية، فإن ليونيل ميسي فقد الحافز والشغف بعد رحيل كريستيانو رونالدو عن ريال مدريد في عام 2018 نحو فريق يوفنتوس.


وأوضحت الصحيفة في تقريرها الى أن ليونيل ميسي خاض 5 مباريات ضد ريال مدريد بعد رحيل كريستيانو رونالدو، ولم يتمكن من تسجيل أو وصناعة أي هدف.


وأشارت الصحيفة الى أنه عندما كان يتواجد رونالدو في ريال مدريد كان التنافس بينه وبين ميسي كبير جداً، حيث كانا يحفزان بعضهما البعض وخاصة في مباريات الكلاسيكو.


يذكر أن كريستيانو رونالدو ظهر أمس في مدرجات سانتياجو برنابيو لأول مرة منذ رحيله عن النادي الملكي، وكان شاهداً على فوز ريال مدريد الثمين في الكلاسيكو.