قال البرازيلي فينيسيوس جونيور، مهاجم ريال مدريد، إنه لم يفكر بالرحيل عن النادي الملكي خلال الفترة الماضية، رغم الانتقادات التي يتعرض لها مؤخرًا.


وسئل عن المشاركة في الأولمبياد أو كوبا أميركا الصيف القادم فقال: "إذا تمكنت من اللعب في كلاهما فسأكون سعيدًا، لكن هذه الدورة الأولمبية ستكون الأخيرة لي، أريد أن أفوز بالذهبية لكي أدخل التاريخ".


وعن أول مواسمه مع النادي الملكي قال: "لقد كنت هادئًا للغاية مع العائلة وأفكر في النادي فقط، كانت البداية صعبة وألعب بشكل أقل، لكن النادي قدم لي الكثير من الدعم".


وحول إمكانية رحيله قال: "لم أفكر بالرحيل على الإطلاق، في كرة القدم يجب أن تكون هادئًا في كل دقيقة، في بعض الأحيان هناك أندية تريدك في منتصف الموسم لكن الأمر معقد للغاية ولم أفكر في ذلك على الإطلاق، أنا أبذل قصارى جهدي وأتدرب مع أفضل اللاعبين في العالم".


وحول علاقته بزيدان قال: "أعتقد أن الأمر صعب للغاية، إنه دائمًا يعطيني الكثير من الثقة، يطلب مني التركيز دائمًا، لقد ساعدني كثيرًا".


وتابع عن زيزو: "إنه يثق بالجميع، وإذا كان هناك لاعب لا يثق في نفسه فإن زيدان يغيره، إنه يمنح الثقة للجميع ويحاول أن يساعد الجميع".


واختتم: "إنه يصور شريط فيديو ويوضح للاعبين ما يجب أن يفعلوه خلال الحصص التدريبية، إنه يعمل معنا بشكل جيد للغاية، لقد ساعدنا ونحن أقل فريق تلقى أهداف في الدوري".