ظهر البرتغالي جوزيه مورينيو  المدير الفني الجديد لفريق توتنهام هوتسبير في مؤتمر صحفي للحديث عن مهتمه الجديدة، وقبل مواجهة وست هام يونايتد يوم السبت في الدوري الإنجليزي، في أول مباراة له مع السبيرز.


مورينيو بدأ الكلام عن بوكيتينو : "لقد حصلت على الوظيفة لكن مع القليل من الحُزن، أود أن أهنئ ماوريسيو بوكيتينو على العمل الذي قام به، النادي سيكون منزله دائماً ".


وأضاف : " ماوريسيو يستطيع القدوم متى ما أراد، عندما يفتقد اللاعبين، عندما يفتقد الناس الذين عمل معهم، الباب سيكون مفتوحاً دائماً له، سيرى السعادة من جديد، سيجد نادي عظيم من جديد، سيحضى بمستقبل رائع ".


وقال مورينيو عن مهمته الجديدة : "لقد قضيت الـ 11 شهرا الماضية، وأنا أفكر وأستعد للخطوة الجديدة، أنا لا تفقد الحمض النووي الخاص، أنت ما أنت عليه، في الإيجابيات والسلبيات، لن أرتكب نفس الأخطاء، سأرتكب أخطاء جديدة، لن أقول بأني لائق الآن أكثر من السابق .. أنا دائماً ما كنت لائقاً ".


وأكمل : " أنا مُقتنع بأن اختياري كان اختياراً عظيماً، أحياناً النتائج هي من تحدد تلك القرارات، لن أقول بأنها وظيفة صعبة لاستعادة الأمور إلى مجراها، النادي ضخم، وأنا أعلم بمدى عظمة الوظيفة التي بين يدي ".


وتابع : " كان لدي إحساس بأنني سأدرب فريقاً في منتصف الموسم، كنت أعلم بأني سألقى نفسي في موقف يعطيني يوم أو يومين قبل مُباراتي الأولى، لا أستطيع القدوم إلى هنا واعتبار المسألة تتعلق بنفسي، إنها تتعلق باللاعبين والانطلاق من قاعدة استقرار ".


وعن ما إذا كان سيدير الأمور بشكل مُختلف من الآن : " أنا شخص مُتواضع ، أنا متواضع لدرجة تحليل ومراجعة مسيرتي ، ليس فقط في آخر سنة .. لكن مراجعة جميع المشاكل والحلول التي قمت بها ، ومبدأ تحليلي لا يتمحور حول لوم أي شخص آخر ".


وواصل : " أنا شخص مُتواضع ، أنا متواضع لدرجة تحليل ومراجعة مسيرتي ، ليس فقط في آخر سنة .. لكن مراجعة جميع المشاكل والحلول التي قمت بها ، ومبدأ تحليلي لا يتمحور حول لوم أي شخص آخر ".


وأردف : "  أنا لست شخصاً ينصح الآخرين ، لكن بالنسبة لي لأن تأخذ عطلة كان أمراً ايجابياً للغاية ، أن تحضى بأول صيف لك بلا عمل كان أمراً سيئاً لي ، كنت شخصاً تائهاً بعض الشيء ، لكنه كان أمراً جيداً لي ، لقد تعلمت حتى كيفية أن أكون محللاً ".


واختتم أيضاً : " عندما لا أفوز .. أنا لست سعيداً ، لا يُمكنني تغيير ذلك ، اذا ما كنت شخصاً سعيداً بخسارتك للمُباريات ، فمن الصعب عليك أن تمتلك عقلية الفوز في أي لحظة من مسيرتك ".