لم يحصل النجم البرازيلي الشاب , فينيسيوس جونيور , على الثقة الكاملة , من قبل المدرب الفرنسي زين الدين زيدان , على الرغم من أن اللاعب كان الشمعة المضيئة في الموسم الماضي .


صحيفة " ماركا " قالت:" فقد فينيسيوس ابتسامته وقد توقف عن إسعاد البرنابيو , اللاعب شارك بديلاً ضد بلد الوليد وخلال الوقت الذي لعب فيه بالكاد ظهر , وهو ما كان واضحاً عليه مع نهاية المباراة مثل بقية الفريق " . 


وأكملت الصحيفة في تقريرها :" كان فينيسيوس أبرز نجوم الفريق و النقطة المضيئة في الفريق الموسم الماضي , و ربما هذا ما جعل البعض يتسرع من أجل الحكم عليه , ولذلك لم يكن هذا الأمر في صالحه " . 


وتابعت الصحيفة:" فينيسيوس لا يزال اللاعب في طور النمو خاصة و أنه يبلغ 19 عامًا فقط ولا يزال في مرحلة التعلم وليس في مرحلة حمل فريق بأكمله , في الوقت الراهن الشعور السائد هو أن زيدان لم يثق به " . 


وأردفت:" البرازيلي سيكون له أهمية , لقد شارك في أول مباراة في الدوري مع الفريق مكان هازارد المصاب , ولكن ضد بلد الوليد جاء بعد بيل وجيمس وهما لاعبان كانا أقرب إلى المغادرة قبل أسابيع " . 


واختتمت قائلة:" فينيسيوس يرغب في إثبات نفسه , الشاب عازم على تغيير مستواه والتألق مرة أخرى " .