قرر مجلس إدارة اتحاد الكرة المصري برئاسة هاني أبو ريدة، حرمان اللاعب عمرو وردة، من تمثيل المنتخب الوطني نهائيا، على خلفية استبعاده من معسكر أمم أفريقيا الحالي، بسبب أزماته المتعددة.




وعلمت صحيفة "الوطن سبورت"، أنه رغم عقد أحمد المحمدي قائد المنتخب وكبار اللاعبين جلسة مع اللاعب لمطالبته بالابتعاد عن "السوشيال ميديا"، وعدم تصدير أزمات داخل معسكر المنتخب، إلا أن رد فعل اللاعب جاء مفاجئا، وانفعل على قائد المنتخب، الذي صعد الأمر بدوره لمجلس اتحاد الكرة، ليتخذ قراره باستبعاد اللاعب نهائيا.




ونظرا لأزمات اللاعب العديدة منذ بدايته مع منتخب الشباب وتاريخ أزماته مع الأندية الأوروبية التي لعب بها وتم اتهامه بوقائع تحرش، استقر مجلس الجبلاية على استبعاد اللاعب من المنتخب نهائيا وعدم ارتدائه قميص المنتخب بشكل نهائي مرة أخرى في البطولات القادمة.