رد المصري عمرو وردة، على الفيديو الجنسي الفاضي الذي انتشر له عبر وسائل التواصل الاجتماعي في الساعات الأخيرة، والذي أدى إلى استبعاده من قائمة المنتخب على الفور.


وقال وردة في تصريحات صحفية: "الفيديو مُفبرك، أقسم بالله بأن كل الفيديوهات التي يتم تداولها مٌفبركة، هذا ما أبلغت به الجهاز الفني للمنتخب، وكل اللاعبين يقفون معي".


وأتم لاعب أتروميتوس اليوناني: "لازلت موجودا حتى الآن في المعسكر، ولم أرحل".


ومن المقرر أن يرحل وردة من معسكر منتخب مصر اليوم بعد قرار استبعاده من قبل الاتحاد المصري، بعد التشاور مع الجهازي الفني للمنتخب.