أكدت العديد من المصادر الإيطالية أن اسطورة نادي روما فرانشيسكو توتي قريب جداً من مغادرة نادي العاصمة في الفترة القادمة.


ووفقاً لكل من صحيفة كورييري ديللو سبورت وشبكة سبورت ميدياسيت، ووكالة الأنباء الإيطالية، فإن توتي سيعقد مؤتمر صحفي يوم الإثنين لكي يعلن عن شيء مهم.


وعلى الأغلب سيعلن ملك الجيالوروسي عن رحيله عن ناديه التاريخي، حيث يشغل حالياً منصب مدير الإدارة الفنية في النادي.


توتي يرفض الدور الجديد له في النادي، بعد أن قامت الإدارة بالعديد من التغييرات مؤخراً، بعد رحيل المدير الرياضي مونتشي، والمدرب دي فرانشيسكو في الأشهر الأخيرة.


كان من الممكن أن يتواجد توتي في المنصب الجديد، ويعمل سوياً مع المدير الرياضي الجديد جيانلوكا بيتراكي، لمواصلة التأثير على قرارات الإدارة.


ولكن تعاون الرئيس جيمس بالوتا المستمر مع مستشاره فرانكو بالديني، المقرب كثيراً منه، قد أجبر توتي على إتخاذ هذا القرار.


ومن الأشياء التي أثارت حفيظة توتي عدم دعوته للإجتماع الذي حضره بالوتا وبالديني، والرئيس التنفيذي جيدو فينجا مع المدير الفني الجديد، البرتغالي باولو فونسيكا في العاصمة الإنجليزية لندن.


من الجدير بالذكر أن توتي لديه بالأساس علاقة متوترة مع فينجا وهو غير راضٍ عن الإتجاه العام الذي يسير فيه النادي.